الرئيسية / أخبار الجمعية / جمعية ماسينيسا الثقافية بطنجة تعزي في وفاة محمد المعكشاوي
جمعية ماسينيسا الثقافية بطنجة تعزي في وفاة محمد المعكشاوي

جمعية ماسينيسا الثقافية بطنجة تعزي في وفاة محمد المعكشاوي

جمعية ماسينيسا الثقافية بطنجة تعزي في وفاة محمد المعكشاوي

أحد أعمدة مجموعة تواتون الغنائية بالريف(1957 -2019)

 

على الساعة السابعة والربع )07H15 ) من صباح يومه السبت 02 فبراير 2019 ، توقف قلب عزيزنا الفنان والصديق محمد المعكشاوي (الميت) عن الخفقان ليلتحق بكوكبة الراحلين في غفلة عنا تاركين لنا وللإنسانية جمعاء أنبل الرسائل والوصايا الخالدة و الكافية لارتواء ” جيل الضمإ ”  …

يرحل ” الميت ” في غمرة الاستعدادات المكثفة التي باشرها بعض المقربين ـ من جنود الخفاء ـ لإتمام إجراءات عودته نحو الأم / الوطن  بعد انقطاع اضطراري دام زمنا طويلا ،مياه كثيرة جرت خلاله تحت جسرها المتين

يرحل ” الميت” وكله أمل لمعانقة والدته الحنونة (التي لم يُشعر برحيلها القبلي منذ شهرين …مراعاة لوضعه الصحي) دون ان يتحقق لكليهما حلم العناق ذاك ، عبر تباعد المسافات ..

يرحل “الميت” وافئدة محبيه وإخوته وأصدقائه ممن تقاسموا وإياه مغامرات الشباب ولذة الحياة الفنية ، لم تهدأ من مغالبة الشوق وتدارك الوقت بدل الضائع ـ دون جدوى ـ لتوديعه الوداع الأخير …

يرحل ” الميت” وبقية رفاق مجموعته ” تواتون” يسارعون الخطى لإنهاء التزامهم الغنائي بكل من  بلجيكا والسويد للالتحاق به حيا بإحدى مستشفيات برسلونة الإسبانية.. غيرأن الموت حسم الأمر بصيغة مغايرة  بمباغثته صباح هذا اليوم بالضبط ، مجهضا كل أمل في اللقيا الموعودة …

يرحل الميت ، رغم إصراره على حب الحياة  وتربة بلاده التي عشقها عشقا صوفيا …

 وها هو يرحل و قلبه مثخن  بكثير  من حتى  :

 ـ حتى يسود العدل والديمقراطية في البلد

ـ حتى ينقشع وجه الظلم ويندحر الاستبداد  إلى الأبد

ـ حتى يعم الحب و الوئام بين أبناء البلد..

ـ حتى تزول حلكة الظلام وينبلج صبح الغد  …

لقد سبق لجمعيتنا ماسينيسا الثقافية بطنجة أن نظمت سنة 2017 حفلا تكريميا تاريخيا لأبرز مؤسسي مجموعة تواتون الغنائية ، وكم كان طموحنا اكبر أن يحضر هذا الهرم الموسيقي بيننا لتكتمل حكاية مجموعة غنائية امازيغية انغرست جذورها في تربة سبعينيات القرن الماضي وأغصانها ظلت تشرئب نحو المستقبل الآتي ولا تزال …

فلتسترح روحك الطاهرة في سلام وسؤدد …والرحمة عليك وعلى والديْـك وشقيقك فريد ..الذين سينعمون الآن باستقبالك ومعانقتك هناك في مقامكم الأبدي …

أحر التعازي وأصدق المواساة لأخيك رشيد المعكشاوي ولذريته ، خاصة حفيدتك  إيمان التي لم تنعم يوما بتقبيل وجنتيك ولو للذكرى …

تعازينا القلبية لرفاقك في مجموعة ” تواتون ” المتألقة دوما ، متمنيين لهم صبرا جميلا مع طول العمر ولك يا فقيدنا المغفرة والرضوان ..

 

عن مكتب جمعية ماسينيسا الثقافية بطنجة

صباح يوم السبت 02 فبراير 2019

mit-et-akandouch

49517964_1135342893297394_7625009883317796864_n51132377_1153696831462000_762628377491275776_n-1mit000 mit5

20141013_235115

mit3

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى